شرائح رئيسية

لجنة المصالحة المجتمعية في غزة تقيم مهرجان لجبر ضرر 40 عائلة من ضحايا الانقسام الفلسطيني

تقيم لجنة المصالحة المجتمعية المشكلة من الفصائل الفلسطينية مهرجاناً مساء اليوم الخميس في مدينة غزة لجبر ضرر 40 عائلة من ضحايا الانقسام الفلسطيني.

وقالت اللجنة إن المهرجان سيقام اليوم الساعة الخامسة والنصف عصرا في منتجع الشاليهات على شاطئ بحر غزة، لجبر ضرر 40 عائلة من ذوي شهداء الانقسام.

وسبق أن أنهت اللجنة المُنبثقة عن اتفاق القاهرة الوطني عام 2011 والتي تضم معظم الفصائل والقوى الفلسطينية، الأعوام الماضية، ملف 134 شهيدًا من ضحايا الانقسام بتقديم مبلغ 50 ألف دولار “جبر الضرر”، لذوي الضحايا.

وأكد أمين سر اللجنة، النائب أشرف جمعة في وقت سابق هذا الأسبوع، استمرار عمل لجنة المُصالحة المُجتمعية للوصول إلى إنهاء كافة ملفات ضحايا الانقسام من: شهداء، جرحى، والمغادرين خارج الوطن قسرًا، والذين تم تدمير ممتلكاتهم”.

وحول آليات العمل بشأن تسوية ملف تلك الأسر، أوضح أن الخطوات ستكون بتوجه ذوي الضحايا لاستلام مستندات حصر الإرث والتوكيلات وسند المصالحة والعفو والتسامح”.

وبشأن جبر الضرر للمنشأة والجرحى، شدد جمعة على أنهم بصدد الاستمرار في إنهاء ملف الشهداء، ومن ثم الانتقال لمراحل أخرى كملف الشهداء، والجرحى، والممتلكات، ومغادري الوطن قسرًا.

وتمكنت اللجنة من حل بعض ملفات أسر الضحايا ونفس الوقت ملفات المغادرين وعاد البعض منهم للوطن، أما الملفين الآخرين سيتم العمل بهما قريبًا.

وشهد عام 2007 اشتباكات مسلحة دامية لم تشهدها الساحة الفلسطينية من قبل، بين حركة حماس والأجهزة الأمنية الفلسطينية، ومقاتلين من حركة فتح ، وتسبب الانقسام بموت وإصابة المئات من كلا الطرفين.

مقالات ذات صلة