أخبار محلية

المتحدث باسم جيش الاحتلال: سيتم مناقشة أشتباك نابلس مع أفراد الأمن الفلسطيني

قال المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي انه سيتم مناقشة الاشتباك المسلح الذي وقع فجر اليوم الثلاثاء بين قوات الجيش وأفراد الأمن الفلسطيني في مدينة نابلس .

وبحسب آفيخاي أدرعي المتحدث باسم جيش الاحتلال فقد اندلع تبادل لإطلاق النار بين جنود الجيش الإسرائيلي ومسلحين حددتهم القوة كمشتبه بهم ، إلا أنه اتضح فيما بعد ان هؤلاء كانوا أعضاء في الأجهزة الأمنية الفلسطينية.

وأوضح أنه لا توجد خسائر جراء تبادل إطلاق النار الذي حدث في نابلس.

وأطلق الجيش الإسرائيلي، فجر الثلاثاء، النار على مقر أمني فلسطيني بمدينة نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة، ما أسفر عن إصابة عسكري بجراح.

وقال إبراهيم رمضان، محافظ محافظة نابلس،إن قوة عسكرية إسرائيلية اقتحمت المدينة، وحاصرت مقر جهاز الأمن الوقائي وشرعت بإطلاق النار تجاه المقر.

وأضاف إن المقر تعرض لإطلاق النار من ثلاثة جهات، مما أدى لإلحاق الضرر بنوافذه.

وبين أن الجيش الإسرائيلي استهدف حياة ضباط وعناصر الأمن الفلسطيني بدون مبرر.

وأوضح أن أحد عناصر الأمن الفلسطيني أصيب بجراح طفيفة في اليد، إثر إطلاق النار، تمت معالجته من قبل طواقم الإسعاف في الموقع.

مقالات ذات صلة