المربع الرئيسي

بذكرى النكبة.. استعدادات بغزة لمليونية العودة وكسر الحصار

في ظل تأهب جيش الاحتلال الإسرائيلي، وضمن فعاليات مسيرات العودة بذكرى نكبة فلسطين الحادية والسبعين، تتواصل الاستعدادات في قطاع غزة المحاصر، لـ”مليونية العودة وكسر الحصار”، التي ستقام قرب السياج الأمني الفاصل.

وأعلنت الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة الإضراب الشامل اليوم الأربعاء، كما دعت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، جماهير الشعب الفلسطيني إلى “النفير العام” من أجل أوسع مشاركة في “مليونية العودة”، بمناسبة الذكرى السنوية الـ71 للنكبة، والتي ستنطلق بعد ظهر اليوم حتى الساعة الخامسة مساء.

وشددت في بيان لها، على أهمية “الالتزام بالإضراب الشامل احتجاجا على صمت العالم على استمرار جريمة اقتلاعنا من أرضنا وتهجيرنا في تغريبة لجوء وتشرد لن تنتهي فصولها إلا بالعودة للديار”.

وبدأت وزارة الصحة تجهيز استعداداتها للمسيرات الحاشدة التي ستكون على طول حدود قطاع غزة، وجهزت خطة طوارئ للتعامل مع أي حالات علاجية طبية.

يذكر أن مسيرات العودة الشعبية انطلقت في قطاع غزة بتاريخ 30 آذار/ مارس 2018، تزامنا مع ذكرى “يوم الأرض”، وتم تدشين 6 مخيمات؛ خمسة منها شرقي القطاع على مقربة من السياج الفاصل الذي يفصل قطاع غزة عن باقي الأراضي الفلسطينية المحتلة.

مقالات ذات صلة