شؤون العدو

غانتس: خطة الانفصال عن غزة صائبة وعلى “إسرائيل” تطبيقها في أماكن أخرى

شبكة القدس الإخبارية || ترجمة عبرية 

 

قال رئيس الأركان السابق بجيش الاحتلال، بيني غانتس، “إن المسألة المركزية التي تواجهها إسرائيل هي أمنها، ويجب علينا أن نضعها على رأس الأولويات، إلا أن هناك مسألة أخرى وهي تفادي السيطرة على شعب آخر، ويجب إيجاد السبيل الذي يضمن لنا الأمن مع عدم السيطرة على الآخرين”.

 

وأضاف غانتس في معرض رده على سؤال هل ذلك يعني تطبيق خطة شبيهة بخطة الانفصال من غزة؟، أن “خطة الانفصال كانت مؤلمة ولكنها شرعية وصائبة، ويجب استخلاص العبر منها في أماكن أخرى أيضًا”.

 

وتعقيبًا على تصريح غانتس كتب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو على تويتر: “غانتس أماط اللثام عن وجهه الحقيقي، وينوي تشكيل حكومة يسارية تحظى بدعم القائمة المشتركة وحزب أحمد الطيبي”.

 

وكان استطلاع للرأي في إسرائيل قد رجح مؤخرا احتمال حصول غانتس على نتائج في انتخابات الكنيست تؤهله لرئاسة الحكومة الإسرائيلية.

مقالات ذات صلة