رياضة

بغياب رونالدو.. هل “يفك” ميسي عقدته التاريخية؟

شبكة القدس الإخبارية ||

 

يمثل اللقاء المرتقب يوم الخميس المقبل في كأس ملك إسبانيا بين برشلونة وريال مدريد، فرصة لنجم النادي الكتالوني ليونيل ميسي، لفك عقدة لازمته منذ انضمامه لبرشلونة.

وتعد المباراة فرصة مميزة لميسي كي يكسر عقدته التاريخية مع النادي الملكي، إذ لم يسبق للبرغوث منذ انضمامه لبرشلونة أن سجل في مرمى الريال خلال المواجهات التي جمعت الفريقين ببطولة كأس الملك، وفق ما ذكر موقع “فوت نيت” في تغريدة على حسابه الرسمي بموقع تويتر.

وتشير الإحصائيات إلى أن ميسي شارك في 6 مباريات أمام المرينغي بكأس الملك، ولكنه لم يفلح في تسجيل أي هدف، رغم تمريراته الحاسمة التي أسفرت عن 3 أهداف.

وكانت قرعة نصف نهائي كأس ملك إسبانيا قد أسفرت عن مواجهة من العيار الثقيل بين ريال مدريد وغريمه برشلونة، بينما يواجه فالنسيا ريال بيتيس.

وحجز الريال مقعده في المربع الذهبي بعد فوزه على جيرونا بنتيجة 3 – 1 في إياب ربع النهائي، الخميس الماضي، ليتفوق في مجموع مباراتي الذهاب والإياب بنتيجة 7 – 3.

أما برشلونة فقد تأهل على حساب إشبيلية، بفوزه 6-1، ليتفوق النادي الكاتالوني في مجموع مباراتي الذهاب والإياب بنتيجة 6-3. بعد أن خسر على أرض إشبيلية ذهابا صفر – 2.

وتعد مباراة الذهاب التي ستقام الخميس بين ريال مدريد وبرشلونة على ملعب “كامب نو”، أول “كلاسيكو” يلعب خلاله ليونيل ميسي بدون حضور منافسه التقليدي كريستيانو رونالدو الذي انتقل إلى يوفنتوس الإيطالي.

وحصد برشلونة اللقب في آخر 4 سنوات، فيما نال ريال مدريد اللقب آخر مرة عام 2014.

مقالات ذات صلة